FANDOM


[عائله [سوني بين] او كما تسمي العائله المتوحشه في [اسكتلندا

Sawny Bean's Cave

لنبدا من ناحيه اسم العائله [سوني بين] ولد في عام [1500] من صغره و هو عنيد شرس و كسول جدا كان اباه حفار خنادق و سياج بسيط فكان يعمل مع والده ليأكل لكنه كان كسولا جدا لا يريد ان يتفدم او الحصول علي عمل شريف فقرر الهروب مع إمراه لا تقل عنه الحقاره و الخسه و إنتهي بهم الامر في كهف قريب من البحر و ظلوا هناك لمده خمس و عشرين عاما فقد انجبوا ثمانيه ابناء و ست بنات و ثمانيه عشر حفيد و اربعه عشر حفيدة اي ثمانيه و اربعين عضوا في تلك العائله  في ما بين القرن الخامس عشر و السادس عشر و يقال  ان مصدر طعامهم الوحيد هو  إخطافهم لاكثر من الف شخص تقريبا و إلتهاموهم تمت تربيه الاولاد علي عدم التواصل مع الناس باي شكل من الاشكال و بذلك ظلت العائله مختفيه و لم يستطع احد تفسير تلك الاختفاءات الغريبه فكان في جناح الليل يرمون بقايه الضحايه المكونه  من الكفوف و الارجل في البحر لتنتقل تلك الاشلاء إلي الشواطئ مختلفه في البلد لترعب الناس و تحيرهم و قد إرسال جواسيس لتحري لكنهم لم يجدوا شئ و قد تم إلقاء القبض علي الكثير من الابرياء فكان بعضهم هم اصحاب النزل التي كان يبقي فيها الضحايه في ليلتهم الاخيره فكانوا يعذبون و يعدمون و فعندها اقفل اصحاب النزل المتبقيه فنادقهم و هربوا بينما كانت عائله [سوني]  تكبر يوما بعد يوم عن طريق زواج الاخوه بالاخوات و كانوا يختارون الناس قليلي العدد و يحاصرونهم من كل الجوانب و يأخذوهم إلي الكهف و يقطعوهم و يأكلوهم بالاضافه ان كهفهم كان مساحته مئتي متر في منطقه قربيه جدا من البحر و أثناء أرتفاع المد تدخل المياه بمسافه كبيره إلي الكهف فأن لا احد بتوقع ان يعيش احد في الكهف حتي أتي اول شخص إستطاع الهرب منهم ففي احد الايام كان هناك رجل و معه زوجته عائدا إلي منزلهم فخرجت العائله لتحاصرهم لكنه هاجمهم بقوه  فكان الرجل محترف في القتال بالسيف و المسدس و إستطاع ان يجرح عدد كبير منهم و لكن زوجته المسكينه وقعت و في الحال قطعت احد الفتيات عنفها و قام الاخرون بنزع ثيابها و بدؤا بأخراج امعائها و تقطيعها فستمات الرجل في القتال حتي هرب وراء الاشجار تارك خلفه منظر زوجته و هم يدخلونها إلي الكهف فحكي الرجل لكل الناس في الحانات و وصل الكلام لبلاط الملك فكان الملك [جاميس] السابع يحكم [اسكتلندا] وقتها و طلب بأرسال الرجل له و حكي الرجل للملك ما حدث فحضر الملك حمله بربعمائه جندي و الكثير من الكلاب المدريه و هو علي رأسهم و فتشوا الكثير من الاماكن و لكنهم مروا بالقرب من الكهف دون ان يلاحظوا شئ إلا نباح الكلاب القوي نحو الكهف فأمرهم الملك بالدخول التحقق فدخلوا ليجدوا عائله الوحوش و بواقي ناس و ملابس و مجوهرات و نقود ورقيه و معدنيه و رؤس معلقه و أطفال معلقين كالحم المجفف و كميه هائله من العظام تغطي ارض المكان فتم حرق البقايه البشريه و المستلزمات الخاصه بالضحايه و قد تم القبض عليهم كلهم فكان عقاب الرجال قطع اعضاءهم التناسليه و ايديهم و ارجلهم و تركهم ليموتون نزيفا و ترك النساء لمشاهدتهم يموتون و يعد ذلك حرق النساء في ثلاث نيران منفصله و لكن لم يبدي اي فرد من العائله اي إحساس بالندم و لكن لم يستطع الملك القبض علي فرد واحد من العائله و هي إبنتهم الصغيره و عندما علمت الابنه بما حدث لاهلها زرعت شجره شعر و في احد الايام فوجئت بحشود غاضبه اتيه فأمسكوها و شنقوها علي تلك الشجره.

Ad blocker interference detected!


Wikia is a free-to-use site that makes money from advertising. We have a modified experience for viewers using ad blockers

Wikia is not accessible if you’ve made further modifications. Remove the custom ad blocker rule(s) and the page will load as expected.